علماء النفس في الإمارات العربية المتحدة يحذرون من وسائل التواصل الاجتماعي
علماء النفس في الإمارات العربية المتحدة يحذرون من وسائل التواصل الاجتماعي

يقول علماء النفس في الإمارات العربية المتحدة إن التفاعلات البشرية في العالم الحقيقي تخفف من التوتر وتجعل الناس يشعرون بالسعادة والصحة والإيجابية أثناء قضاء ساعات على وسائل التواصل الاجتماعي على Facebook أو Instagram أو WhatsApp.

ولكن العلماء حذروا من أن الاستخدام المفرط لوسائل التواصل الاجتماعي يؤدي إلى الشعور بعدم الرضا والحسد لأن الأشخاص الذين يقضون الكثير من الوقت في تصفح مواقعهم الاجتماعية ينتهي بهم الأمر بالشعور كما لو أن حياتهم أو مظهرهم لا يقارن بشكل إيجابي مع الآخرين على وسائل التواصل الاجتماعي.

نظرًا لأن البشر مخلوقات اجتماعية تتطلب رفقة الآخرين لتزدهر في الحياة، يقول الدكتور عدنان أحمديازاد ، أخصائي الطب النفسي، ومستشفى ثومبي عجمان ومستشفى جامعة ثومبي ، إن قوة روابط الناس لها تأثير كبير على صحتهم العقلية وسعادتهم.

وجدت الدراسات الاستقصائية العالمية أن الاستخدام المفرط لوسائل التواصل الاجتماعي والإنترنت يمكن أن يؤدي إلى آثار سلبية على النوم، خاصة عند الأطفال.

  • نصائح لحماية الصحة العقلية من تأثيرات الإنترنت / وسائل التواصل الاجتماعي:
  • خذ استراحة لوسائل التواصل الاجتماعي
  • مراقبة وقت الشاشة
  • ضع حدودًا بين العمل والحياة
  • لا توجد أجهزة إلكترونية في غرفة النوم
  • إعطاء الأولوية للرعاية الذاتية
  • عزز العلاقات وجهاً لوجه
  • التقِ بالأصدقاء / العائلة بشكل عرضي في عطلة نهاية الأسبوع

وأضاف عالم النفس الإيراني أن هناك أدلة متزايدة على الآثار الجانبية لوقت طويل أمام الشاشات على البالغين والأطفال.

عن الكاتب

Ayman abdallah

ناشط تقني وكاتب مقالات في مجالات متعددة

اترك تعليقا