العاب Netflix لم تحقق اي نجاح يذكر - تقرير
العاب Netflix لم تحقق اي نجاح يذكر – تقرير

بينما تكافح Netflix لإبقاء المستهلكين مشتركين في خدمة البث، يبدو مشروع ألعاب الهاتف المحمول الخاص بها وكأنه فاشل.

ذكرت CNBC أنه وفقًا لشركة تحليلات التطبيقات Apptopia ، تم تنزيل ألعاب نتفليكس 23.3 مليون مرة في المجموع، وفي المتوسط ​​، يوجد 1.7 مليون مستخدم يوميًا. هذا يعني أن أقل من 1٪ من قاعدة مشتركي شركة البث العملاقة – حوالي 221 مليون مشترك – مهتمون بألعاب شركة البث.

وبالمقارنة، فإن الألعاب المحمولة الرائدة مثل Subway Surfers و Roblox و In Us لديها أكثر من 100 مليون عملية تنزيل لكل Apptopia. لا يزال أمام Netflix طريق طويل قبل أن تصل إلى هذا المستوى من الشعبية.

فقدت نتفليكس مؤخرًا ما يقرب من مليون مشترك، لذلك ليس من الصعب معرفة سبب رغبة الشركة في الاستثمار في المزيد من الألعاب.

تم إطلاق العاب نتفليكس في عام 2021، وتقدم حاليًا أكثر من 25 لعبة من خلال تطبيق الجوال. تعتزم الشركة مضاعفة الكتالوج الخاص بها بحلول نهاية عام 2022 وإصدار أكثر من 50 لعبة.

بينما لم تكشف الشركة عن المبلغ الذي تنفقه على تطوير قسم ألعاب الجوال، استحوذت على ثلاثة استوديوهات للألعاب: Boss Fight Entertainment و Night School Studio و Next Games. كلف الاستحواذ على Next Games جهاز البث حوالي 72 مليون دولار.

في يوليو، أعلنت الشركة عن ثلاث ألعاب جديدة، بما في ذلك الألقاب الحائزة على جوائز Into the Breach و Before Your Eyes. يتضمن كتالوجها أيضًا مجموعة متنوعة من الألعاب المرتبطة بعروض Netflix الشهيرة ، مثل “Stranger Things” و “Queens Gambit” و “Shadow and Bone” و “Too Hot to Handle”. إذا استمرت Netflix في استكشاف الاستفادة من عنوان IP الخاص بها للألعاب الجديدة، فقد يجذب هذا النهج المزيد من المشتركين.

ومع ذلك، فإن العروض التي تم عرضها لفترة من الوقت وليس لديها قاعدة جماهيرية قوية لن تحقق نتائج جيدة مثل الألعاب التي تعتمد على المسلسلات “الساخنة” مثل “Stranger Things” على سبيل المثال.

عندما تم عرض الموسم الرابع من “Stranger Things” لأول مرة، شهدت لعبتا Netflix المستندة إلى العرض – Stranger Things: 1984 و Stranger Things 3: The Game – عثرة في التنزيلات، كما أخبر Apptopia موقع TechCrunch.

عن الكاتب

Ayman abdallah

ناشط تقني وكاتب مقالات في مجالات متعددة

اترك تعليقا