مبيعات أشباه الموصلات حول العالم تنمو ولكن بوتيرة أقل من 2021
مبيعات أشباه الموصلات حول العالم تنمو ولكن بوتيرة أقل من 2021

أشارت أحدث التوقعات الصادرة عن مؤسسة جارتنر للأبحاث إلى اقتراب مبيعات أشباه الموصلات حول العالم من تحقيق معدل نمو يصل إلى 7.4% خلال العام 2022،

هذا الرقم يسجّل تراجعا عن معدل نمو العام 2021 والذي وصل إلى 26.3%،

وجاء هذا النمو دون مستوى معدل نمو 13.6% والذي كان متوقعا في الأسواق خلال الربع الماضي.

وقال ريتشارد جوردون، نائب الرئيس لدى شركة “جارتنر”:” إنه رغن التحسّن في مستويات توفّر الرقائق في الأسواق، إلا أن أسواق أشباه الموصلات تتجه إلى الدخول في فترة من فتور النشاط، يمكن أن يستمر خلال العام 2023 والذي يتوقّع له أن يشهد تراجعا لعائدات أسواق أشباه الموصلات بمعدّل 2.5%.

وأضاف أن هناك تراجعا في مستوى نشاط أسواق أشباه الموصلات، لا سيما تلك القطاعات المرتبطة بإنفاق المستهلك، مبينا أن ارتفاع معدلات التضخّم، الضرائب، وزيادة الفوائد البنكية، علاوة على ارتفاع أسعار الطاقة والوقود، تؤثر تأثيرا مباشرة على القوّة الشرائية وإنفاق المستهلك الذي بدوره ينعكس على حجم إنفاق المستهلك على المنتجات الإلكترونية مثل الكمبيوترات الشخصية والهواتف الذكية.

ومن المنتظر أن تتراجع شحنات الكمبيوتر الشخصي بمعدل 13.1% خلال العام 2022 بعد أن استمرت في تحقيق معدلات نمو إيجابية في العامين 2020 و2021، إذ تشير التوقعات إلى تسجيل عائدات أسواق أشباه الموصلات من الكمبيوتر الشخصي تراجعا بمعدل 5.4% خلال العام 2022. في حين أن عائدات شبه الموصلات من الهواتف الذكية تتجه إلى تسجيل تراجع النمو ليصل إلى معدّل 3.1% في العام 2022، بعد أن وصل إلى 24.5% خلال العام 2021.

أما على صعيد قطاع المشاريع، فإن مستويات المخزون تتعافى بصورة متسارعة، مما يختصر من المدّة الزمنية لتلبية الطلب، ويؤثر بدوره على الأسعار التي بدأت بدورها في التراجع أيضا.

وأضاف جوردون:” أن أسواق شبه الموصلات مقبلة على الدخول في مرحلة انحسار أنشطة الأسواق، وهو ليس بالأمر الجديد، بل سبق وأن تكرر مرار في السابق.

  • عبر جريدة المال

عن الكاتب

Ayman abdallah

ناشط تقني وكاتب مقالات في مجالات متعددة

1 تعليق

اترك تعليقا