كبسولات فائقة السرعة لنقل الركاب - تقنية 2022 تم اختبارها بنجاح
كبسولات فائقة السرعة لنقل الركاب – تقنية 2022 تم اختبارها بنجاح

يمكن لتقنية هايبر لوب المتطورة أن تنقل الركاب بشكل مريح وآمن وهادئ بسرعات تصل إلى 1078 كيلو متر في الساعة، من خلال كبسولات فائقة السرعة.

يشرح مقطع فيديو تم نشره هذا الاسبوع كيف تنتقل حجرات الركاب بسرعة فائقة من خلال الدفع الكهربائي، وتنزلق دون أن تلمس المسار فعليًا بفضل الرفع المغناطيسي الذي يحد من السحب الديناميكي الهوائي.

وفقًا للعرض الترويجي، فإن التصميم الخاص بالشركة أسرع بعشر مرات من أسرع القطارات التي تعمل اليوم في اليابان والصين وكوريا الجنوبية، كما أنه أسرع من معظم الطائرات التجارية، التي تصل سرعتها إلى 929 كيلو متر في الساعة. وعلى عكس الطائرات التجارية، فإن كبسولات الهايبرلوب لن يكون لها انبعاثات كربونية مباشرة ضارة بالبيئة.

سوف تكون حركة كبسولات هايبرلوب ضمن مجموعات، ولكنها غير متصلة مثل عربات السكك الحديدية التقليدية، ولن يتعين توجيهها إلى نفس الوجهة، ويمكن أن تنفصل بعض هذه الكبسولات بينما تستمر بقية القافلة في السير. وسيسمح نموذج النقل السريع هذا، باستيعاب عشرات الآلاف من الركاب في الساعة في كل اتجاه.

وفي نوفمبر 2020، أصبح جوش غيغل، المؤسس المشارك لشركة هايبرلوب فيرجين، ومديرة شؤون الركاب في الشركة سارة لوشيان أول مسافرين بشريين على متن كبسولات هايبرلوب أثناء اختبارها في صحراء نيفادا الأمريكية، حيث استغرقت الرحلة بالكبسولة حوالي 15 ثانية.

وقال غيغل في بيان صحفي، إن التجربة كانت رائعة، حيث يشعر الراكب وكأنه على متن طائرة عند الإقلاع، وعندما تتسارع الكبسولة ستشعر بالاستقرار ولن تعاني من أي اضطرابات وذلك بفضل إلغاء الضوضاء والاهتزازات.

يستخدم نظام هايبرلوب الدفع الكهربائي، مع رفع مغناطيسي سلبي في الأنبوب المخصص لنقل الكبسولات، تتسع حجرة الركاب لـ 28 مقعدًا ويمكن إعادة تكوينها لمسافات أطول أو أقصر، أو للشحن.

  • تقارير

عن الكاتب

Ayman abdallah

ناشط تقني وكاتب مقالات في مجالات متعددة

اترك تعليقا