1000 موظف في أبل يدعون الشركة لدعم الفلسطينيين
1000 موظف في أبل يدعون الشركة لدعم الفلسطينيين

وقّع ما يقرب من 1000 موظف في أبل على خطاب داخلي يطالب تيم كوك، الرئيس التنفيذي للشركة، بإدانة العنف ضد الفلسطينيين علنًا.

يريد المؤلفون، المنتمون إلى جمعية آبل الإسلامية (AMA)، من التفاحة الامريكية أن تدرك أن “ملايين الفلسطينيين يعانون حاليًا من احتلال غير شرعي”.

بدأ العنف الحالي في إسرائيل وغزة بعد أن أمرت محكمة القدس المركزية ست عائلات فلسطينية بمغادرة منازلها في حي الشيخ جراح في 2 مايو / أيار لإفساح المجال أمام المستوطنين اليهود. بعد 11 يومًا من حملة القصف الإسرائيلية الدامية على غزة، استشهد ما لا يقل عن 232 فلسطينيًا، من بينهم 65 طفلاً. وقتل 12 اسرائيليا بينهم طفلان.

صرح أعضاء AMA، وهي مجموعة موظفين رسمية، أنهم شجعوا على كتابة الرسالة الداخلية بسبب فشل شركة أبل في إصدار بيان يدين العنف ضد الفلسطينيين.

عن الكاتب

Ayman abdallah

ناشط تقني وكاتب مقالات في مجالات متعددة

اترك تعليقا