لازال مشروع العملة المشفرة الجديدة لشبكة الفيس بوك ، التي كانت تنوي اطلاقه في 2020 ، لازال متعثرا ويواجه انتقادات متوالية بشكل متزايد .

وقال الرئيس السويسري، أولي ماورر، إن مشروع العملة الرقمية المشفرة «ليبرا»، الذي تتبناه شركة «فيس بوك»، فشل في صورته الحالية، ويتعين تعديله لكي تجري الموافقة عليه.

وأضاف ماورر، الذي يشغل أيضاً منصب وزير مالية سويسرا، إلى جانب كونه رئيسها المنتهية ولايته، متحدثاً لهيئة الإذاعة السويسرية: «لا أعتقد (أن «ليبرا» أمامها فرصة في صورتها الحالية)، لأن البنوك المركزية لن تقبل بسلة العملات الداعمة لها»، مؤكداً أن «المشروع، في صورته الحالية، فشل».

ولم تردّ مؤسسة «ليبرا»، التي تسعى لنيل موافقة تنظيمية على العملة المشفرة في سويسرا، حتى الآن، على طلب للتعقيب.

وأثارت خطط العملة الرقمية، التي تقودها «فيس بوك»، على أن تصدرها وتنظمها مؤسسة «ليبرا» التي مقرها جنيف، بواعث قلق في أوساط الجهات التنظيمية والساسة في ما يتعلق بجوانب مثل الخصوصية وتأثيرها المحتمل في السياسات النقدية وتغيير المشهد المالي العالمي.

عن الكاتب

Ayman abdallah

ناشط تقني وكاتب مقالات في مجالات متعددة

اترك تعليقا