اعلنت احد الشركات الصينية عن نجاحها في تطوير كاميرا رقمية بدقة هائلة غير مسبوقة تصل الى 500 ميجابيكسل دفعة واحدة لتصبح اكثر العدسات دقة في العالم.

وأطلق الباحثون على الكاميرا الجديدة اسم “الكاميرا الفائقة”، ويثير هذا التطور مزيدا من مخاوف الحرية المدنية حول تقنية المراقبة السريعة التقدم المرتبطة بالذكاء الاصطناعي، وفق ما ذكرت صحيفة “تلغراف” البريطانية.

وتتمتع الكاميرا بالقدرة على التقاط صور بانورامية مع صورة واضحة لكل وجه بشري، وهو شيء يمكن استخدامه في الأماكن العامة المزدحمة للغاية.

عن الكاتب

Ayman abdallah

ناشط تقني وكاتب مقالات في مجالات متعددة

اترك تعليقا