قال رئيس شركة مايكروسوفت الأمريكية لبرامج الحواسب، براد سميث، إن الطريقة التي تتعامل بها الحكومة الأمريكية مع عملاق صناعة الاتصالات الصينية هواوي، غير عادلة.

وأشار سميث، وهو أيضاً كبير مسؤولي الشؤون القانونية في مايكروسوفت، في حوار مع مجلة “بلومبرج بيزنس ويك” إلى أنه يجب السماح لشركة هواوي بشراء التكنولوجيا الأمريكية، وبينهها البرامج التي تنتجها مايكروسوفت.

وأضاف سميث أن مثل هذه الإجراءات لا يجب اتخاذها بدون “أساس سليم ومنطقي وفي ضوء حكم القانون” مشيراً إلى أن مايكروسوفت طلبت من الجهات الرقابية توضيح موقفها.

وأوضح:”في بعض الأحيان، الرد الذي يصلنا هو: لو علمت ما نعلم، لوافقت على إجراءاتنا”، مضيفاً: “وإجابتنا هى: اكشفوا لنا ما تعلمون لكي نقرر بأنفسنا. هذه هى طريقة سير الأمور في هذه الدولة”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال إن هواوي تمثل تهديداً على الأمن القومي الأمريكي.

  • بيان صحفي

اكتب تعليق