قالت شركة فيس بوك إنها ستشدد ضوابط الإعلانات السياسية في الولايات المتحدة، وتفرض شفافية أكبر بموقعها ومنصة إنستجرام لتشارك الصور قبل انتخابات الرئاسة الأميركية، في نوفمبر 2020.

وستبدأ الشركة في اعتماد تصنيف “جهة موثوقة” للمعلنين من السياسيين الأميركيين الذين يقدمون وثائق حكومية تثبت شرعية موقفهم.

كما سيتعين على جميع المعلنين، الذين يديرون إعلانات سياسية أو أمورا اجتماعية أن ينشروا البيانات التي تتيح التواصل معهم حتى لو لم يطلبوا الحصول على علامة “جهة موثوقة”.

ويجب على المعلنين الالتزام بالشروط الجديدة بحلول منتصف أكتوبر، وإلا ستُحجب إعلاناتهم.

  • بيان صحفي

اكتب تعليق