يستضيف البيت الأبيض هذا الأسبوع “قمّة لمنصّات وسائل التواصل الاجتماعي” يرجّح أن يستغلّها الرئيس دونالد ترامب لشنّ هجوم جديد على شركات الإنترنت الكبرى في “سيليكون فالي” التي لم يتلقّ بعضها، ولا سيّما فيسبوك وتويتر، دعوة لحضور المناسبة.

وقدّم البيت الابيض تفاصيل قليلة عن هذا اللقاء المقرّر الخميس مع “قادة العالم الرقمي” لمناقشة “الفرص والتحديات في بيئة الإنترنت اليوم”.

وتتزامن القمة مع تصعيد دونالد ترامب اتّهاماته لمنصات الإنترنت الكبرى بـ”التحيّز”، مدّعياً أنّ المسؤولين عن هذه المنصات يقمعون الأصوات المحافظة، على الرّغم من العدد الكبير لمتابعيه على وسائل التواصل الاجتماعي.

  • وكالات أنباء

اكتب تعليق