حذر خبراء من أن أجهزة تتبع نشاط الجسم أثناء النوم من الممكن أن تتسبب في إصابة مرتديها بالأرق، حيث ينتاب الناس القلق إزاء مقدار النوم الذي يتحصلون عليه.

وأوردت بهذا الخصوص صحيفة الدايلي ميل البريطانية عن هؤلاء الخبراء قولهم إن تولد هواجس لدى الأشخاص بشأن النوم، من خلال مراقبة أنماط النوم عبر تطبيق ما، قد يصعب عليهم الحصول على القسط الكاف من النوم خلال ساعات الليل.

وهي المشكلة التي يمكن أن تصيب بالأرق، ومن ثم ينتج عنها قلق وتوتر، حيث يفرز الجسم هرمونات، مثل الأدرينالين والكورتيزول، الذين يبقيان على الأشخاص يقظين.

  • دراسة

اكتب تعليق