أشاد مارك زوكربرج الرئيس التنفيذي لفيسبوك، بعد لقائه بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في باريس يوم الجمعة، بجهود فرنسا لفرض ضوابط تنظيمية على محتوى خطاب الكراهية على الإنترنت معتبرا إياها نموذجا يحتذى للاتحاد الأوروبي.

جاءت تعليقات زوكربرج بعد تعرض فيسبوك، الشركة الأمريكية العملاقة في مجال التواصل الاجتماعي، لانتقادات حادة من جانب السياسيين والجمهور لإخفاقها في الإسراع بمحو صور الهجوم الذي وقع في مارس آذار على مسجدين في كرايستشيرش في نيوزيلندا من على شبكتها.

وقُتل 50 شخصا في حادث إطلاق النار وظلت صور الهجوم متاحة للتداول على الإنترنت لعدة أيام.

ويتزامن لقاء زوكربرج وماكرون مع الكشف عن تقرير أمر به الرئيس الفرنسي ويوصي بمزيد من الإشراف على فيسبوك وإيجاد جهة مستقلة لمراقبة جهود شركات التكنولوجيا العملاقة لمواجهة خطاب الكراهية.

  • رويترز

اكتب تعليق