قال بيتر جينج، مدير العلاقات العامة بشركة هواوي تكنولوجيز العالمية، إن مصر تعد البوابة الإقليمية للشركة للوصول إلى القارة الإفريقية، مؤكدا أهمية السوق المصري على مستوى الشرق الأوسط والقارة السمراء.

وأضاف جينج – في تصريحات لموفد وكالة أنباء الشرق الأوسط، اليوم السبت، على هامش زيارة للمركز الرئيس للشركة التي تتخذ من مدينة شينجن الصينية مقرا لها – إن 70% من التعيينات التي تقوم بها الشركة بفرعها بالقاهرة من المصريين والذين بدورهم يخدمون أسواق 29 دولة في أفريقيا، موضحا أن عدد العاملين بالشركة في مصر حاليا أكثر من 1000 موظف، علاوة على أكثر من 150 شريكا محليا يسهمون في خلق أكثر من ألفي وظيفة غير مباشرة.

ونوه بأن ملامح الثورة الصناعية الرابعة، التي حث الرئيس عبد الفتاح السيسي على أن تلحق مصر بها خلال فعاليات المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي -الذي أقيم في الفترة من 4 إلى 6 أبريل الجاري بالعاصمة الإدارية الجديدة – بدأت تتشكل معالمها من خلال الاقتصاد الرقمي والمدن الذكية والتحول إلى التنمية الصناعية الرقمية والحلول التكنولوجية، لاسيما وأن خواص العالم الذكي تتمثل في أن كل شيء مرتبط ببعضه البعض.

اكتب تعليق