حظرت “إنستجرام” حسابات عدة لقادة في الحرس الثوري الإيراني، على ما أفاد موقع تابناك الإخباري في خطوة أدرجتها الشبكة الاجتماعية الأميركية في إطار الالتزام “بالقانون الأميركي بشأن العقوبات”.

وأعلنت الولايات المتحدة في 8 أبريل أنها أدرجت الحرس الثوري الإيراني على قائمتها للمنظمات “الإرهابية الأجنبية”.

وأشار موقع تابناك الإخباري إلى أن “إنستجرام” حجبت الثلاثاء حسابات عدة عائدة لقادة حاليين وسابقين في الحرس الثوري الإيراني.

  • بيان صحفي

اكتب تعليق