عثر باحثون في شركة أن معلوماتية تدعى “UpGuard” على مئات الملايين من الملفات المتعلقة بمستخدمي فيسبوك، مخبأة في سيرفرات التخزين السحابي الخاصة بشركة أمازون، والتي تم نشرها عن طريق الخطأ.

ويأتي هذا الاكتشاف بعد نحو عام على كشف فضيحة “كامبريدج أناليتيكا”، التي أظهرت كيف أن معلومات مستخدمي فيسبوك غير آمنة ومعرضة للكشف.

وأوضحت شركة “UpGuard”، أن شركة تدعى “Cultura Colectiva ” الإعلامية، التي تتخذ من مكسيكو سيتي مقرا لها، قامت بتخزين 540 مليون سجل خاص بمستخدمي فيسبوك، بما في ذلك أرقام التعريف والتعليقات وردود الفعل وأسماء الحسابات.

وتم إغلاق قاعدة البيانات هذه، الأربعاء، بعد أن نبهت وكالة بلومبرغ إدارة فيسبوك، التي تواصلت بدورها مع أمازون.

قاعدة بيانات أخرى ضمت بيانات مستخدمين، وهي خاصة بتطبيق يسمى “At the Pool”. وشملت البيانات أسماء، وكلمات مرور، وعناوين البريد الإلكتروني لـ 22 ألف شخص.

  • تقرير

اكتب تعليق