كشف تقرير لشركة مايكروسوفت الأميركية العملاقة، أن قراصنة إيرانيين يعملون على اختراق الأنظمة والشركات والحكومات في أنحاء العالم، تسببوا بأضرار تصل قيمتها إلى مئات ملايين الدولارات.

وجاء في التقرير الذي أجراه باحثو الشركة ونُشر، الأربعاء، أن القراصنة الإيرانيين سرقوا أسرارا ومسحوا بيانات من شبكات كمبيوتر بعد أن استهدفوا الآلاف في نحو 200 شركة خلال العامين الماضيين، وفق ما ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال”.

وقالت الصحيفة إن مايكروسوفت ربطت بين الهجمات المعلوماتية ومجموعة “هولميوم” الإيرانية، لافتا إلى أن بعض أعمال القرصنة تمت على يد مجموعة إيرانية أخرى تدعى “إيه بي تي 33”.

وذكر التقرير أن القراصنة استهدفوا بشكل خاص شركات النفط والغاز، وشركات تصنيع المعدات الثقيلة والشركات الدولية العملاقة في السعودية وألمانيا وبريطانيا والهند والولايات المتحدة، حسب ما ذكرت وكالة فرانس برس.

اكتب تعليق