أعلنت شركة هواوي، الخميس، أنها رفعت دعوى ضد الولايات المتحدة لمنعها الوكالات الفدرالية الأميركية من شراء منتجاتها وخدماتها.

وتفتح بذلك مجموعة الاتصالات الصينية العملاقة جبهة قضائية ضد اتهام واشنطن لها بالتجسس.

وقال غوو بينغ، أحد الرؤساء الدوريين للمجموعة، في بيان، إن “الكونغرس الأميركي فشل مرة تلو الأخرى في تقديم أدنى دليل يبرر القيود التي فرضها على منتجات هواوي”.

وخلال مؤتمر صحافي عقده في مقر المجموعة في شينزين جنوبي البلاد، اتهم المسؤول في شركة هواوي الحكومة الأميركية بقرصنة خوادم هواوي وسرقة رسائل إلكترونية خاصة بها.

وقال غوو إن الحكومة الأميركية “قرصنت خوادمنا وسرقت رسائلنا الإلكترونية والرمز الخاص بنا”، من دون أن يقدم أي دليل على هذه الاتهامات.

اكتب تعليق