كشفت شركة “مايكروسوفت” معلومات أولية تتعلق بخدمة “إكس كلاود”، التي تمكن مستخدميها من ممارسة ألعاب فيديو عالية الدقة على هواتفهم.

وتعتمد خدمة بث ألعاب الفيديو على مشاركة الألعاب المصممة خصيصا لمنصات “إكس بوكس ون”، التي تستضيفها خوادم “مايكروسوفت” السحابية المنتشرة حول العالم.

وسيكون بمقدور مستخدمي “إكس كلاود” ممارسة الألعاب الجماعية على هواتفهم وأجهزتهم اللوحية وأجهزة التلفزيون الخاصة بهم، في أي مكان بالعالم.

وأشار رئيس إكس بوكس، فيل سبنسر، إلى أن الخدمة الجديدة سترفع من الوقت الذي يمضيه المستخدمون في ممارسة الألعاب، إلا أنها لن تكون بديلا عن المنصات التقليدية.

  • تقرير

اكتب تعليق