في شهر ديسمبر لم يكن هناك حديث في وسائل الاعلام حول العالم سوى خبر ايقاف المدير المالي لشركة هواوي في كندا (مينغ وانزو) وهي ابنة رئيس الشركة الصينية في الوقت نفسه.

في شهر ديسمبر لم يكن هناك حديث في وسائل الاعلام حول العالم سوى خبر ايقاف المدير المالي لشركة هواوي في كندا (مينغ وانزو) وهي ابنة رئيس الشركة الصينية في الوقت نفسه.

واستند التوقيف إلى مذكرة من الولايات المتحدة تدعي أن مسؤولة هواوي التنفيذية قد احتالت على النظام المصرفي العالمي.

وتقول الولايات المتحدة إن (منغ) كانت تحاول إخفاء حقيقة أن هواوي كانت تقوم بأعمال مع إيران ، وهو أمر غير قانوني في الولايات بسبب العقوبات الأمريكية ضد البلد .

وفق رويترز ، تدور القضية المرفوعة ضد منغ حول علاقات هواوي بشركتين صغيرتين، أحدهما بائع معدات اتصالات مقره في طهران تدعى Skycom Tech Co Ltd. ، والآخرى تدعى Canicula ، تقع في موريشيوس.

ويبدو الآن أن شركة هواوي تسيطر على الشركتين على الرغم من رفض الشركة لهذه التقارير. وتكشف الوثائق التي اكتشفتها رويترز في إيران وسوريا أن سكايكوم عينت شريكة تنفيذية رفيعة المستوى من هواوي لإدارة الشركة في إيران.

بالإضافة إلى ذلك ، كان هناك ثلاثة أشخاص صينيين لم تذكر أسماءهم على بطاقة توقيع حسابات هواوي وحسابات سكايكوم المصرفية في إيران. وجلست منغ على رأس شركة Skycom بين فبراير 2008 وأبريل 2009.

وقال أحد المصادر لرويترز إن كانيكولا كانت تعمل في سوريا ، وهي بلد آخر تأثرت بفرض عقوبات أمريكية ، نيابة عن شركة هواوي.

اكتب تعليق