أدت تغريدات الرئيس الأميركي دونالد ترامب المثيرة للجدل، إلى إصدار شركة تويتر لتهديد بحظر حسابه، بعد أن أكدت أن سياستها لا تستثني أحدا بمن فيهم ترامب.

أدت تغريدات الرئيس الأميركي دونالد ترامب المثيرة للجدل، إلى إصدار شركة تويتر لتهديد بحظر حسابه، بعد أن أكدت أن سياستها لا تستثني أحدا بمن فيهم ترامب.

وقالت فيجايا غاددي، رئيسة قسم الشؤون القانونية والسياسة في تويتر، “إن هذا الأمر ليس استثناءًا شاملاً للرئيس أو لأي شخص آخر”، ويأتي ذلك بعد أن دعا النقاد مرارًا وتكرارًا إلى حذف حساب تويتر الخاص بدونالد ترامب بعد نشره العديد من التغريدات المثيرة للجدل.

وتعتبر تهديدات تويتر الحالية تلميح واضح إلى إمكانية اتخاذ قرار بفرض عقوبات على رئيس الولايات المتحدة وإيقافه مؤقتًا من نشر التغريدات المسيئة.

  • بيانات صحفية

اكتب تعليق