كشفت دراسة تسويقية أنه من المتوقع أن ترتفع أسعار الحاسبات والأجهزة الإلكترونية المحمولة خلال العام الجاري مقارنة بالأعوام السابقة في ظل تزايد الطلب على الأجهزة الإلكترونية باهظة الثمن.

وذكرت مؤسسة جارتنر للأبحاث أن أسعار الكمبيوترات الشخصية والهواتف الذكية سوف ترتفع بنسبة 2% هذا العام، وتستند نتائج الدراسة على سعر الدولار الأمريكي ومتوسط حجم الأسواق.

وقالت ان أسعار الكمبيوترات الشخصية سوف ترتفع بنسبة 1.4% هذا العام فيما سوف ترتفع الأجهزة المحمولة بنسبة 4.3%.

وأرجعت الدراسة أسباب الارتفاع إلى زيادة أسعار المكونات فضلاً إلى اتجاه المزيد من المستهلكين إلى تحديث أجهزتهم وشراء أجهزة أعلى سعراً وأفضل من حيث المواصفات الفنية.

  • تقارير

عن الكاتب

Ayman abdallah

ناشط تقني وكاتب مقالات في مجالات متعددة

اترك تعليقا