رغم أن شركة أبل الأميركية نفت تعرض أجهزة السيرفر لديها للاختراق و”حصول القراصنة على حسابات مئات ملايين المستخدمين”، إلا أن أخبارا جديدة تشير إلى أن نفي أبل قد يكون فقط بهدف عدم الاعتراف بما حصل.
وكانت مجموعة قرصنة تسمي نفسها “تركيش كرايم فاميلي” قد هددت بحذف مئات الملايين من حسابات iCloud وبريد الماك “@me”، بحلول السابع من أبريل في حال لم تدفع لها “أبل” مبالغ مالية محددة.

ولم يؤخذ تهديد القراصنة على محمل الجد، إلى أن حصل موقع ZNET التقني الشهير من القراصنة الأتراك على عينة من 54 حسابا، وتأكد من كونها صحيحة، مما يقود إلى التأكيد بأن مجموعة القراصنة تمكنت بالفعل من اختراق عدة حسابات مع كلماتها المرورية.

وتواصل الموقع مع مستخدمي تلك الحسابات فوجد أن أغلبهم في بريطانيا، كما تبين له أن 10 فقط من تلك الحسابات يجري استخدامها بكلمات مرورها التي حصل عليها القراصنة.

  • تقارير

اكتب تعليق