الثلاثاء , أكتوبر 16 2018
الرئيسية / هواتف ذكية / samsung / النوت 7 يتسبب في تدهور سمعة شركة سامسونج بين مستخدميها

النوت 7 يتسبب في تدهور سمعة شركة سامسونج بين مستخدميها

تواصل سمعة شركة سامسونج تراجعها على أثر مشكلة هواتفها الأحدث من فئة فابليت جالاكسي نوت 7، الأمر الذي يسبب معاناة للشركة، وذلك وفقاً لاستطلاع رأي جديد قدمته شركة الأبحاث Reputation Institute، والذي أشارت فيه إلى أن الشركة الكورية الجنوبية تعاني بسبب الانخفاض الكبير في سمعتها خلال العام الماضي.

واستندت شركة الأبحاث في تقريرها الجديد إلى بيانات تم جمعها من أكثر من 170 ألف مستهلك، بحيث يظهر الاستطلاع انخفاض سامسونج إلى الرقم 70 وفق مؤشرها للسمعة والثقة لدى المستهلكين.

وقد تغير هذا التصنيف بشكل كبير بالمقارنة مع العام السابق، حيث احتلت الشركة الكورية الجنوبية المرتبة 17 في العام الماضي، بينما حلت هذا العام في المرتبة 70، ويعود هذا الانخفاض إلى حد كبير بسبب تداعيات أزمة هاتفها الذكي المحمول نوت 7 القابل للإنفجار.

ويسلط التصنيف الخاص باستطلاع الرأي الضوء على أكثر 100 شركة ذات سمعة جيدة بين المستهلكين على أساس البيانات التي جرى جمعها من المشاركين عبر شركة Reputation Institute التي تأسست في عام 1997 والواقع مقرها في بوسطن.

  • تقارير

عن Ayman abdallah

ناشط تقني وكاتب مقالات في مجالات متعددة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *