تراقب السلطات في كوريا الجنوبية الهواتف المحمولة لمئات تحت الحجر الصحي، تجنبا لانتشار فيروس متلازمة الشرق الوسط التنفسية “كورونا”، في وقت توفي شخص خامس بالفيروس في البلاد، بينما ارتفع عدد المصابين إلى 64.

وكالات أنباء – تراقب السلطات في كوريا الجنوبية الهواتف المحمولة لمئات تحت الحجر الصحي، تجنبا لانتشار فيروس متلازمة الشرق الوسط التنفسية “كورونا”، في وقت توفي شخص خامس بالفيروس في البلاد، بينما ارتفع عدد المصابين إلى 64.

وبعد انتقادات للحكومة بدعوى “افتقارها للشفافية” في تعاملها مع تفشي الفيروس القاتل، رضخت للضغوط الشعبية الأحد، وحددت 24 منشأة صحية ظهرت فيها حالات إصابة أو زارها مصابون بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية.

وقالت إن هناك 14 إصابة جديدة مؤكدة بالفيروس تضاف إلى أكبر عدد من الحالات خارج الشرق الأوسط.

اكتب تعليق