يبدو حلم الحصول على هاتف مشفر بالكامل ، بحيث لا يمكن تعقب مايرد اليه أو يخرج منه من بيانات ورسائل ومكالمات ، يبدو أقرب للتحقيق أكثر من أي وقت مضى على الاطلاق .

وحسب وكالة رويتر، فقد أزاحت شركة بوينج الامريكية الستار عن هاتف ذكي تحت اسم (بلاك) يتميز أن جميع المحادثات عبره مشفرة ، وان أي محاولة غير مشروعة لفتحه سوف تؤدي الى محو جميع البيانات وتحويله إلى أداة غير قابلة للاستخدام.

وهذا الهاتف الآمن من انتاج الجزء العامل في مجال الاتصالات بشركة بوينج التي تتخذ من شيكاجو مقرا لها والمعروفة بمنتجاتها من الطائرات.

ويستهدف هاتف بوينج الجديد المحصن ضد الاختراق الوكالات الحكومية وأولئك الذين يرغبون في جعل اتصالاتهم وبياناتهم سرية وذلك وفقا للشركة المنتجة وبيانات مقدمة للجنة الاتصالات الاتحادية الامريكية.

ويعمل الهاتف المصنع في الولايات المتحدة بنظام اندرويد الذي طورته شركة جوجل وحجمه أكبر قليلا من هاتف آيفون ويمكنه العمل على شريحتي اتصال.

 

 

عن الكاتب

Ayman abdallah

ناشط تقني وكاتب مقالات في مجالات متعددة

اترك تعليقا