كلنا كنا ننتظر هذا الفيديو ، فيديو اختبار سقوط أحدث أجهزة ابل اللوحية : الايباد اير الجديد والجيل الجديد من الميني ايباد ، او الايباد ميني 2 بشاشة ريتينا .

هذه الاختبارات وان كانت في ظاهرة مستفزة لاغلبية المشاهدين ، اذ ليس هناك أي منطق في شراء جهاز حديث ثم تعمد تحطيمه بداعي اختبار مدى تحمله ، الا ان في باطنها توضح تاثير الصدمات المفاجئة التي قد يتلقاها الجهاز بغته اذا سقط من ايدى مستخدمه على ارضية صلبة .

اذن أخر اجيال الايباد كبيرها وصغيرها سيتعرضان الان الى اختبار سقوط قاسي ، لنرى جميعاً هل ستتحمل أم لا .

اكتب تعليق