شهدت نصوص ومواد قانون مكافحة جرائم المعلوماتية في السعودية ، شهدت تغليظ كبير على تهمة القذف والسب عبر شبكة الانترنت ، تصل الى الحبس المشدد والغرامة المالية الضخمة .

ووفقاً لصحيفة “الوطن” السعودية اليوم الأحد، قال المستشار مروان الروقي أستاذ دراسات الجرائم المعلوماتية ، إن ذلك يشمل القذف أيضاً على مواقع التواصل الاجتماعي مثل “تويتر” و”فيس بوك”، مؤكداً أن هذه المواقع الإلكترونية تخضع لنظام مكافحة جرائم المعلوماتية صدر قبل سنوات.

وقال “الروقي” إن نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية وضّح الطريقة التي يتم من خلالها اتخاذ اللازم لمتابعة الجريمة، على أن تقوم هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات وفقاً لاختصاصها بتقديم الدعم والمساعدة الفنية للجهات الأمنية المختصة خلال مراحل ضبط هذه الجرائم والتحقيق فيها وأثناء المحاكمة خاصة أن هيئة الاتصالات لديها من الوسائل والتقنيات ما يكفل إثبات أو نفي صدق العمل المنسوب للجاني وفق أجهزة مختصة تقنياً وفنياً.

عن الكاتب

Ayman abdallah

ناشط تقني وكاتب مقالات في مجالات متعددة

اترك تعليقا