لاول مرة منذ تحويل الشبكة الاجتماعية الفيس بوك الى شركة تضامن ، تم تعيين امرأة في منصب عضوية مجلس ادارة الشبكة الاكثر انتشارا وشهرة حول العالم .

و في خطاباتها العامة، كثيرا ما تستشهد شيريل ساندبرج بإحصاءات تشير إلى أن المرأة تشغل نحو 15 في المائة فقط من المناصب القيادية في الشركات، ومجالس الإدارة في قطاع التكنولوجيا ، وجاءتها الفرصة أخيرا لتجلس على مقعد وثير على الفيس بوك ،  عندما تم تعيين ساندبرج يوم الأحد الماضي، لتصبح العضو الثامن والمرأة الوحيدة في مجلس إدارة فيسبوك.

وقال مارك زوكربيرج، مؤسس الفيس بوك و الرئيس التنفيذي الحالي، إن ساندبرج ”كانت شريكتي في تشغيل فيسبوك وكان لها دور رئيسي في النمو والنجاح على مدى السنوات”. وأشار إلى أنها ”الملائمة” لمجلس إدارة الشركة.

اكتب تعليق