الإثنين , سبتمبر 25 2017
الرئيسية / أخبار المواقع / أخبار جوجل / صدام بين جوجل وفرنسا بسبب محرك البحث

صدام بين جوجل وفرنسا بسبب محرك البحث

رفضت شركة جوجل الامتثال لأمر من سلطات حماية البيانات بمسح بيانات البحث عالميا عندما يطبق المستخدمون “حق النسيان” على الانترنت الأمر الذي يعرض الشركة لاحتمال فرض غرامة بحقها.

وأمرت سلطات حماية البيانات الفرنسية شركة محرك البحث الشهير في يونيو حزيران بأن تلغي إدراج النتائج التي تظهر تحت اسم شخص ما من كل المواقع بما في ذلك موقع جوجل دوت كوم إذا طلب منها ذلك.

وجاء هذا الطلب بناء على حكم صدر في مايو أيار العام الماضي من محكمة العدل الأوروبية يقضي بأن من حق السكان الأوروبيين أن يطلبوا من محركات بحث مثل جوجل أو محرك بحث بينج التابع لشركة مايكروسوفت محو النتائج التي تظهر تحت البحث عن أسمائهم عندما تكون هذه البيانات قديمة أو غير مهمة أو ضارة وهو ما يسمى بحق النسيان.

وامتثلت جوجل للحكم ومنذ ذلك الحين تلقت أكثر من ربع مليون طلب إزالة حسبما ورد في تقريرها عن الشفافية. وقبلت جوجل 41 في المئة من هذه الطلبات.

لكنها لا تملك سوى قدرة محدودة على إزالة النتائج من مواقعها الأوروبية مثل محرك جوجل الألماني أو جوجل الفرنسي وتقول إن أكثر من 95 في المئة من عمليات البحث من أوروبا تتم عبر النسخ المحلية من محرك جوجل.

وفي تدوينة نشرت يوم الخميس قالت الشركة الأمريكية إنها تعتقد أنه لا ينبغي أن يكون لدولة واحدة سلطة للتحكم فيما يستطيع شخص في دولة أخرى الوصول إليه.

وكتب بيتر فليشر المستشار الدولي لجوجل في شؤون الخصوصية “بالتالي من حيث المبدأ فإننا نختلف -بكل احترام- مع تأكيد سلطات حماية البيانات الفرنسية بأن لها سلطة دولية في هذا الشأن وطلبنا منها سحب إخطارها الرسمي.”

عن Ayman abdallah

ناشط تقني وكاتب مقالات في مجالات متعددة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *